2017-02-14

مقتل نحو 70 شخصاً في معارك بين المتطرفين في شمال سوريا

  • * معلومات ضرورية

لقى نحو 70 مقاتلاً حتفهم في معارك اندلعت خلال الـ 24 ساعة الأخيرة في شمال سوريا بين جماعتين متطرفتين كانتا سابقاً حليفتين ، حسبما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية، الثلاثاء، 14 شباط/فبراير.

واندلعت الاشتباكات بين جبهة النصرة المعروفة حالياً باسم جبهة فتح الشام وفصيل جند الأقصى المتشدد صباح يوم الاثنين، بعد تصاعد التوتر بينهما على خلفية السيطرة على محافظة إدلب شمال غربي البلاد.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن المعارك نشبت بين الطرفين إثر تنفيذ جند الأقصى عملية انتحارية استهدفت مقر جبهة النصرة في إدلب، ما أسفر عن مقتل تسعة أشخاص.

وبلغت حصيلة الاشتباكات والتصفيات المتبادلة 69 قتيلاً من الجانبين، مع تمدد القتال إلى محافظة حماه المجاورة.

ووصف مدير المرصد رامي عبد الرحمن هذا النزاع بأنه "معارك بين أمراء الحرب. إنها حرب حول النفوذ".

هل أعجبك هذا المقال؟

Di icons no 0
Captcha