القوات العراقية تحرر مناطق جديدة شرق الموصل

  • شارك بتعليقك الآن
  • إطبع المقالة
  • زيادة حجم الخط تقليل حجم الخط

أعلنت قيادة عمليات تحرير نينوى يوم الاثنين، 28 تشرين الثاني/نوفمبر، عن تحرير أحياء جديدة داخل مدينة الموصل ليصل عدد الاحياء المحررة في الجانب الشرقي من الموصل الى 23 حيا سكنيا.

وقال قائد عمليات تحرير نينوى الفريق نجم الجبوري لديارنا "إن القوات العراقية أكملت سيطرتها على حي الجامعة والخضراء والشقق وحي المحاربين بشكل كامل".

وأضاف "أن العدد المحرر من الاحياء يبلغ الان 23 حيا سكنيا بمعدل ربع الموصل".

وتابع" "وحاليا نشتبك مع قوات العدو الإرهابي في أحياء المصارف والنهضة والقاهرة"، مشيرا إلى أن داعش تكبد خسائر كبيرة في الممتكلات والأرواح.

من جهة أخرى، تحاول القوات العراقية رصد عناصر داعش من بين الفارين من الموصل، وفق ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية يوم الاثنين.

وقال المعاون علي من القوات العراقية الخاصة وهو أحد الضباط الذين يقومون بعملية التفتيش، إن "كل أهالي الموصل يعرفون من هم الارهابيين".

وقد فر 70 ألف مدني من العنف منذ أن بدأت القوات العراقية عملياتها لاستعادة الموصل الشهر الماضي.

وبعد أكثر من سنتين من الحكم المتطرف في المدينة التي يتخطى سكانها المليون نسمة، تسعى السلطات بكل جهد لوقف المتطرفين من الفرار والتسلل بين المدنيين النازحين.

وتعتمد القوات العراقية على قاعدة بيانات استخباراتية من عدة مصادر منها وكالات تجسس غربية وسجلات قديمة وأهالي الموصل الذين عاشوا تحت حكم داعش.

ولم تنشر الأرقام الرسمية حول عدد الأشخاص الذين تم اعتقالهم من القوات المتعددة التي تقاتل داعش.

وأضاف الضابط علي، الذي لم يشأ الكشف عن اسمه الكامل، أن نحو خمسة في المائة من الفارين من المدينة تم اعتقالهم للاشتباه بتعاونهم مع التنظيم.

أضف تعليقا (سياسة ديارنا بشأن التعليقات) * معلومات ضرورية

* معلومات ضرورية

Test