مقتل شخضين في مدينة حماه السورية بتفجيرات انتحارية تبنتها داعش

  • شارك بتعليقك الآن
  • إطبع المقالة
  • زيادة حجم الخط تقليل حجم الخط

لقى شخصان على الأقل مصرعهما يوم الاثنين، 3 تشرين الأول/أكتوبر بوسط مدينة حماه السورية، في تفجيرات انتحارية نادرة تبناها تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" (داعش)، وفقا لوكالة الصحافة الفرنسية.

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية نقلا عن مصدر في الشرطة المحلية، أن إرهابيا انتحاريا فجرّ حزامه الناسف في ساحة العاصي وتبعه بعد نحو 15 دقيقة تفجير إرهابي انتحاري ثان.

وقال محافظ حماه غسان خلف للتلفزيون الحكومي، إن التفجيرين تسببا بمقتل شخصين وإصابة 12 آخرين.

ووفقا للمرصد السوري لحقوق الإنسان، أصاب أحد التفجيرين مبنى يستخدمه حزب البعث الحاكم.

وقالت وكالة الأنباء أعماق التابعة لداعش، إن مقاتليها نفذوا هجمات انتحارية بواسطة أحزمة ناسفة استهدفت مباني حكومية في المدينة.

وهذه هي المرة الأولى التي تتبنى فيها داعش هجوما بحماه، هذه المدينة التي بقيت نسبيا بمعزل عن عنف الحرب الدائرة في سوريا منذ خمس سنوات.

أضف تعليقا (سياسة ديارنا بشأن التعليقات) * معلومات ضرورية

* معلومات ضرورية

Test