http://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/features/2019/08/07/feature-04?di_exp_001=true&locale_switch_001=true

×
×
إرهاب |

القوات العراقية تعتقل عنصرا من داعش ارتكب جرائم ضد الأيزيديين

خالد الطائي

قطعات عسكرية عراقية تشارك في عملية تفتيش في صحراء جزيرة البعاج جنوبي غربي نينوى في 4 آب/أغسطس. [حقوق الصورة لوزارة الدفاع العراقية]

ألقت قوات الأمن العراقية يوم الثلاثاء، 6 آب/أغسطس، القبض في محافظة نينوى على أحد عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) المتهمين بارتكاب جرائم عنيفة ضد الأيزيديين عند اجتياح التنظيم سنجار في العام 2014.

وذكرت وزارة الدفاع العراقية أن قوة مشتركة من الجيش والشرطة اعتقلت حازم محمد عبد الله قاسم المعروف أيضا بلقب أبو هاجر في بلدة البعاج جنوبي غربي محافظة نينوى، بعد تلقي معلومات استخبارية عن مكان تواجده.

وأشارت الوزارة في بيان إلى أن أبو هاجر مطلوب لجرائم تشمل اغتصاب نساء أيزيديات وقتل رجال أيزيديين.

وأكد عضو اللجنة الأمنية في مجلس محافظة نينوى بنيان الجربا أن اعتقال هذا المطلوب "يبعث رسالة اطمئنان للأهالي ويعزز ثقتهم بقدرة القوات الأمنية على ملاحقة جميع الإرهابيين والقصاص منهم".

عناصر من قوات النخبة العراقية تقتحم أحد أوكار داعش في محافظة نينوى في 25 آب/أغسطس. [حقوق الصورة لقيادة شرطة نينوى]

وأضاف في حديثه لديارنا أن مثل هذه الاعتقالات تؤشر بأن "قواتنا بدأت تحرز خطوات متقدمة وفاعلة على مستوى الأداء الاستخباري".

وتابع أن هذا التقدم يشير إلى "تصاعد وتيرة العلاقة الإيجابية بين أجهزة الأمن والأهالي وتعاونهم في إيصال المعلومات أولا بأول عن تحركات وأنشطة فلول [داعش]".

العمليات الأمنية تتواصل في نينوى

يُذكر أن القبض على أبو هاجر يتزامن مع استمرار قوات الأمن بعمليات تعقب وتفتيش في المناطق الجبلية والصحراوية في نينوى، ضمن حملة "إرادة النصر" الأمنية التي انطلقت يوم الاثنين.

وأكد الجربا أن الهدف من الحملة هو "تعزيز الأمن الداخلي وإبعاد الخطر الإرهابي عن الأهالي القاطنين في قرى الصحراء وتلك القريبة من الجبال".

وذكر "هناك أعداد قليلة من عناصر داعش متواجدين في بعض الأماكن غير المأهولة ويقومون ببعض الأعمال الإرهابية بين الحين والآخر".

وتابع أن هذه العمليات الأمنية ستساهم في "إضعاف هؤلاء العناصر والحد من أنشطتهم وقدراتهم وكسر معنوياتهم وتثبيت الاستقرار بالمحافظة".

وخلال اليومين الماضيين، تمكنت القوات العراقية من تدمير 8 مضافات وتفجير 8 عبوات ناسفة".

وذكر الجربا أنها ألقت القبض على 17 مشتبها بهم في جبال بادوش وعطشانة وشيخ ابراهيم ومنطقة اللاين.

وقبل ذلك، قامت قوات فرقة الجيش العشرين بتدمير 5 أنفاق ومضافات في صحراء جزيرة البعاج.

وشدد الجربا على ضرورة "استنفار كل الإمكانات والطاقات" للقضاء على فلول داعش، داعيا السلطات إلى مواصلة الجهود لتطوير المنظومة الاستخبارية وزيادة قطعات الأجهزة الأمنية ودعم عناصرها بالأسلحة الثقيلة.

هل أعجبك هذا المقال؟
3

0 تعليق

سياسة ديارنا بشأن التعليقات
Captcha