http://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/features/2019/06/28/feature-02

×
×

إقتصاد |

الأنبار تستأنف العمل في مشاريع توقفت أثناء الحرب مع داعش

خالد الطائي

تسجيل الدخول عبر تويتر تسجيل الدخول عبر فيسبوك

عمال البلدية يزفتون شارعا في مجمع الفاروق السكني في الرمادي بمحافظة الأنبار، يوم 25 أيار/مايو. [حقوق الصورة لهيئة استثمار الأنبار]

استأنفت الحكومة المحلية في محافظة الأنبار العمل على عدد كبير من مشاريع الخدمات التي توقفت بسبب الحرب ضد "تنظيم الدولة الإسلامية" (داعش).

وفي حديث لديارنا يوم الجمعة، 28 حزيران/يونيو، قال رئيس هيئة الاستثمار في محافظة الأنبار، مهدي صالح النومان، إن "حركة الإعمار والاستثمارات تشهد نشاطا متصاعدا بعد نحو عام ونصف العام على طرد مقاتلي داعش من المحافظة".

وأضاف أن الجو الأمني المستقر كان عاملا رئيسيا وراء عودة الكثير من الشركات الوطنية والأجنبية إلى المحافظة واستئناف العمل بمشاريعها المتوقفة منذ عام 2014.

وتابع: بدأت وفود العديد من الشركات الاستثمارية بزيارة المحافظة للاطلاع على الأوضاع من كثب والتعرف على فرص الاستثمار والتباحث بشأنها وإبرام الاتفاقيات والعقود مع الحكومة المحلية.

وأشار النومان إلى المشروعات التي استؤنف العمل بها هذا الأسبوع، أبرزها ملعب الرمادي الأولمبي "الذي تعرض لأضرار كبيرة أثناء الحرب بعد أن كانت 60 في المائة من أعمال بنائه قد أنجزت".

واستؤنف أيضا العمل في مشروع ماء البغدادي العملاق بقضاء هيت غربي الأنبار، وفندق الأنبار الدولي في الرمادي.

وأكد المباشرة بتنفيذ خمس مجمعات سكنية في المحافظة أبرزها مجمع عمر الراوي بالرمادي، حيث تم انجاز 500 وحدة سكنية وسلمت للعائلات المستفيدة.

واضاف النومان أنه يجري حاليا إنشاء 600 وحدة أخرى ضمن المجمع.

وتحدث عن ثلاثة مشاريع استثمارية لبناء مستشفيات متخصصة في المحافظة بطاقة 50 سريرا، ومن المتوقع أن يشهد العام المقبل إنجاز اثنين منها.

وكشف النومان عن سعي المحافظة إلى استضافة مؤتمر اقتصادي خلال تشرين الأول/أكتوبر المقبل، بهدف استقطاب الشركات وطرح المزيد من الفرص الاستثمارية أمامها.

وتابع: "إلى جانب الاستقرار، تتمتع محافظتنا بموارد طبيعية كبيرة وبموقع جغرافي مميز"، وهذا ما يؤهلها لتحقيق ازدهار اقتصادي.

تسجيل الدخول عبر تويتر تسجيل الدخول عبر فيسبوك
هل أعجبك هذا المقال؟
5
1

0 تعليق

سياسة ديارنا بشأن التعليقات Captcha