http://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/features/2018/10/16/feature-04

شباب |

2018-10-16

العراق يطلق مبادرة لتأمين فرص عمل للشباب بالمناطق المحررة

Di icons tw 35 Di icons fb 35

شبان عراقيون يشاركون في دورة تدريب مهنية تهدف إلى مساعدتهم على إنشاء مشاريعهم الخاصة. [الصورة لدائرة التدريب والتشغيل العراقية]
شبان عراقيون يشاركون في دورة تدريب مهنية تهدف إلى مساعدتهم على إنشاء مشاريعهم الخاصة. [الصورة لدائرة التدريب والتشغيل العراقية]

أطلقت الحكومة العراقية مؤخرا مبادرة لدعم المنشآت الصغيرة ومتوسطة الحجم التي أنشأها شباب، لا سيما تلك الموجودة في المناطق المحررة من تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش).

وقال المنظمون إن مبادرة "رواد العراق" التي أطلقت في 13 أيلول/سبتمبر الماضي، تهدف إلى معالجة مشكلة بطالة الشباب.

وإن هذه المبادرة مدعومة من البنك المركزي العراقي والبنك الدولي ورابطة المصارف العراقية الخاصة وشبكة الإعلام العراقي وعدة جهات أخرى.


شبان عراقيون يتدربون على استخدام الكمبيوتر لزيادة فرصهم بالحصول على عمل. [حقوق الصورة لدائرة التدريب والتشغيل العراقية]

شبان عراقيون يتدربون على استخدام الكمبيوتر لزيادة فرصهم بالحصول على عمل. [حقوق الصورة لدائرة التدريب والتشغيل العراقية]

ووصف أيسر جبار الناطق الرسمي باسم البنك المركزي العراقي، المبادرة في حديث لديارنا بأنها "من المشروعات الحيوية"، معبرا عن أمله بأن تحقق نتائج إيجابية وتساهم في التنمية الاقتصادية والاجتماعية للبلاد.

وأوضح "مبادرتنا تركز على إيجاد منصة لاحتضان أفكار ورؤى الشباب وتوفير الدعم المالي لهم حتى يتمكنوا من بناء مشاريعهم الصغيرة أو المتوسطة على أرض الواقع ويتجاوزوا التحديات".

وأكد أن "خطة الدعم لا تقتصر على مجال عمل معين"، مشيرا إلى أن المشاركين "لديهم كامل الحرية في اختيار مجالات مشاريعهم التي يتقنونها جيدا ويرون أنها مدرة للدخل".

وقال إن هذه المجالات تشمل التجارة والمهن والحرف اليدوية والتعليم والسياحة.

ولفت جبار إلى عدم وجود سقف زمني لإنجاز المبادرة أو عدد محدد للمستفيدين منها، موضحا أن "أبواب الدعم مفتوحة أمام جميع الشبان لكن الأولوية لشباب المدن المحررة من الإرهاب".

توفير دعم إضافي

وتابع أن شباب المناطق التي كانت خاضعة لداعش "عانوا من ويلات النزوح والأعمال الإرهابية والحرب".

وأكد أنهم بالتالي بحاجة إلى دعم إضافي لضمان مشاركتهم في التنمية الاقتصادية لمدنهم.

ولفت جبار إلى أن المبادرة "تهتم بدعم الأعمال القابلة للتطبيق على أرض الواقع وفيها دراسة جدوى وتخطيط مدروس".

وقال "فالطموح بألا تساهم المشروعات فقط بتوفير فرص عمل لصاحب المشروع وحده وإنما لشبان آخرين في مرحلة لاحقة".

وكانت وزارة التخطيط قد ذكرت في آب/أغسطس الماضي أن نسبة الشباب في العراق تبلغ 27.4 في المائة من المجتمع العراقي، وتشكل بالتالي ثلثه.

وأشار تقرير الوزارة إلى أن نسبة الشباب العاطلين عن العمل تبلغ 22.6 في المائة.

خلق قصص نجاح

وفي هذا الإطار، قال رئيس رابطة المصارف العراقية الخاصة وديع نوري الحنظل إن "فكرة مبادرة رواد العراق تقوم على منح الشبان فرصة كافية لتحقيق أهدافهم وطموحاتهم".

وذكر لديارنا "نريد خلق قصص نجاح يفتخر بها الشبان وأهلهم ونفتخر بها نحن أيضا".

وأكد وجود طاقات شبابية كبيرة، إلا أن هؤلاء الشباب يفتقدون إلى الخبرة والدعم اللازمين.

وتابع "نحن بالرابطة نهتم بالجانب التدريبي، فمساهمتنا بالمبادرة تتعلق ببناء وتأهيل الخبرات الشبابية وجعلها أكثر قدرة على تخطيط وإدارة مشاريعها بصورة سليمة".

وأكد الحنظل أن الرابطة "دربّت أعدادا كبيرة من الشبان في اختصاصات مهنية وتعليمية مختلفة، بينهم 50 شابا وشابة تخرجوا هذا العام ضمن مشروع تأهيلي بعنوان ʼتمكين الشبابʻ".

وأشار إلى أن غالبية المتخرجين من هذا المشروع قد حصلوا على فرص عمل.

وأضاف "هذا ما نسعى لفعله في المبادرة. نشجع الشبان ولا سيما خريجي الكليات على عدم انتظار الحصول على وظائف حكومية وإنما التوجه نحو تطوير قدراتهم الذاتية وبناء مشاريعهم الخاصة".

وتابع "سنفتح دورات متنوعة ونوجه جهودنا صوب شباب المدن المحررة حتى لا نترك للإرهابيين مجالا لاستغلالهم والاستفادة من مشكلة البطالة".

الحفاظ على الاستقرار

وبدوره، اعتبر مهند الأومري المسؤول الإعلامي في شبكة منظمات المجتمع المدني في محافظة نينوى، مبادرة دعم الشباب بأنها "تحرك جدير بالاهتمام".

وأوضح لديارنا أن "البطالة هي من أبرز التحديات التي يواجهها الشباب اليوم، وبالأخص أصحاب الشهادات الجامعية".

وأشار إلى إن تهيئة التدريب والتمويل والدعم للمشاريع الشبابية تشكل "إجراء ضروري" للحد من البطالة وتأمين مصادر الرزق للشباب.

وأضاف الأومري "نحن في المحافظات المحررة بحاجة ملحة لمثل هذه المشاريع، نظرا لأثرها الإيجابي في الحفاظ على استقرار مدننا وتحسين ظروفها".

هل أعجبك هذا المقال؟

5 Di icons no

19 تعليق

Captcha
Comment bubble | 2018-10-31

اريد الانضمام اني خريج كلية الهندسة التقنية قسم كهرباء صارلي ٥ سنوات

الرد
Comment bubble | 2018-10-31

طبعن مشروع كلش جميل بارك في جهودكم

الرد
Comment bubble | 2018-10-30

هل يوجد مثل هذه الدورات مستقبلآ

الرد
Comment bubble | 2018-10-30

طريقة التقديم

الرد
Comment bubble | 2018-10-28

ارغب في التطوع \n

الرد
Comment bubble | 2018-10-26

انا أرغب في التطوع

الرد
Bubble reply | 2018-10-31

مشروع جميل ومفيد

الرد
Comment bubble | 2018-10-25

اريد انضمام

الرد
Comment bubble | 2018-10-25

خريج ادارة اعمال وليس لدي عمل \nوسهل نينوى بحاجة الى توفير فرص عمل \nللعاطلين عن عمل

الرد
Comment bubble | 2018-10-24

خليل سليمان حجي /بكالوريوس تاريخ/محاضر لمدة ثلاث سنوات مجانا /

الرد
Comment bubble | 2018-10-24

طارق محمد علي جبر \nبكالوريوس كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة \nمن مواليد ١٩٨٦ \nعملت كمعلم في مدارس اهلية لمدة ٣ سنوات \nاجيد العمل على الحاسوب بشكل جيد \nمتزوج \nعاطل عن العمل

الرد
Comment bubble | 2018-10-22

كيف يمكنني العمل

الرد
Bubble reply | 2018-10-23

السلام عليكم اني الخريج مهند هيثم دبلوم محاسبة في نينوى عاطل عن العمل وابحث عن وظيفة

الرد
Comment bubble | 2018-10-21

اريد الانضمام

الرد
Comment bubble | 2018-10-20

انا ارغب بالتطوع

الرد
Comment bubble | 2018-10-20

كيف انضم لهذه المنظمة

الرد
Comment bubble | 2018-10-20

اخوان عمل في اربيل انا غريب من اربيل

الرد
Comment bubble | 2018-10-19

نحن في محافظة صلاح الدين نريد دورات تدريب تمكن الشباب والنساء المعيلات لاطفال فقدواابائهم في الظروف الصعبه التي مرت بها المناطق المحرره لتنميه مشاريع يستطيعون من خلالها توفير فرصة عمل لهم ولغيرهم وزيادة نسبة التنميه الاقتصاديه والنهوض مرة اخرى53998

الرد
Bubble reply | 2018-10-21

انا احد الخريجين من صلاح الدين الذين يعانون من عدم التوضيف او حتى العقود ارجو من منظمتكم ان تشملنا باحد اعمال او عقود

الرد